ديني

الطريقة الصحيحة للتيمم بالحجر عن المالكية وكيفية التيمم من الجنابة

الطريقة الصحيحة للتيمم بالحجر أو الصعيد الطيب ( الرمل، الحصى والتراب أو الحجر الذي يشترط فيهم أن يكونوا طاهرين) عند المالكية وباقي المذاهب الإسلامية الأربعة الأخرى، بإعتباره نوع من أنواع الطهارة التي تندرج ضمن فقه العبادات في الدين الإسلامي، وهو ترخيص للأشخاص الذين لامكنهم الوضوء أو الإغتسال لأسباب معينة من بينها عدم توفر الماء، أو حال المرض الذي يمكن للوضوء أن يسبب فيه ضررا على حياة الشخص.
وسنعمل هنا على شرح الطريقة الصحيحة للتيمم من الجنابة وطريقة التيمم بالصور حتى تعم الفائدة أكثر.

الطريقة الصحيحة للتيمم من الجنابة عند المالكية

الطريقة الصحيحة للتيمم بالحجر

تتجلى صفة التيمم في نية المسلم من خلال قوله: ” بسم الله، ثم يضرب بكفيه الأرض، ثم يقوم بالنفخ عليهما من
أجل تخفيف الغبار عنهما، فيمسح بهما وجهه، ثم يمسح كفيه، كما أنه يجوز مسح اليدين قبل مسح الوجه، وذلك
لقول النبي ﷺ لعمار بن ياسر رضي الله عنه: ” أنما كان يكفيك أن تصنع هكذا، فضرب بكفيه ضربة على الأرض،
ثم نفضهما ثم مسح بهما ظهر كفه بشماله أو ظهر شماله بكفه، ثم مسح بهما وجهه”.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن هناك إتفاق بين الفقهاء على جواز التيمم بالنسبة للمسلم المريض عند تيقن حدوث الضرر والإتلاف، وخوفه على نفسه من إستعمال الماء، بتأخر شفائه أو زيادة مرضه، أو تلف عضو من أعضائه، وكان إستدلالهم على ذلك بقول الحق سبحانه وتعالى: ” وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ مِنْهُ مَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُمْ مِنْ حَرَجٍ وَلَكِنْ يُرِيدُ لِيُطَهِّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ“. كما كان إجماعهم حول الطريقة الصحيحة للتيمم على أنه من أركان التيمم هو الوجه واليدين وذلك لقوله تعالى: ” فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ مِنْهُ“، لكن الإختلاف بينهم جاء في مايلي:

عدد الضربات

  • إختلف الفقهاء في عدد الضربات في الطريقة الصحيحة للتيمم بالحجر وأنقسموا فيه إلى قولين هما:
    • القول الأول: أن عدد الضربات هو إثنان واحدة للوجه، والثانية لليدين، وهو مذهب الشافعية والحنفية، وإستدلوا
      على ذلك بحديث عمار بن ياسر رضي الله عنه حين قال: ” تَمَسَّحُوا وَهُمْ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم
      بِالصَّعِيدِ لِصَلَاةِ الْفَجْرِ فَضَرَبُوا بِأَكُفِّهِمُ الصَّعِيدَ، ثُمَّ مَسَحُوا وُجُوهَهُمْ مَسْحَةً وَاحِدَةً، ثُمَّ عَادُوا فَضَرَبُوا بِأَكُفِّهِمُ
      الصَّعِيدَ مَرَّةً أُخْرَى فَمَسَحُوا بِأَيْدِيهِمْ كُلِّهَا إِلَى الْمَنَاكِبِ وَالْآبَاطِ مِنْ بُطُونِ أَيْدِيهِمْ”.
    • والقول الثاني: أن التيمم يكون بضربة واحدة للكفين والوجه معا، وهو مذهب الحنابلة والماليكة الذين
      إستدلو عليه بقوله صلى الله عليه وسلم لعمار بن ياسر رضي الله عنه حين قال: ” إنَّما كانَ يَكْفِيكَ
      هَكَذَا. ومَسَحَ وجْهَهُ وكَفَّيْهِ واحِدَةً”.

حد مسح اليدين

  • هو الآخر إختلف فيه الفقهاء فإنقسموا إلى قسمين هما:
    • الفريق الأول: وجوب مسح اليدين إلى المرفقين، وهو ما أخد به الشافعية والحنفية.
    • الفريق الثاني: وجوب مسح اليدين إلى الكعين، أما مازاد إلى الفرفقين فهو مستحب، وهو ما أخد به الحنابلة والمالكية.

الطريقة الصحيحة عند المالكية

أما فيما يخص الطريقة الصحيحة عند المالكية هو ان الواجب في عدد الضربات يكون بضربة واحدة للوجه والكفين
مستندين في ذلك إلى قوله ﷺ. ” إنَّما كانَ يَكْفِيكَ هَكَذَا. ومَسَحَ وجْهَهُ وكَفَّيْهِ واحِدَةً”، أما في يخص حد مسح اليدين
فإن المالكية أخذوا بحكم المسح إلى الكعين وجوبا، ومستحبا مازاد على ذلك.

الطريقة الصحيحة للتيمم من الجنابة

من طبع الإسلام في تعاليمه أنها تمتاز بالبساطة واليسر كما تهدف إلى رفع الحرج عن المسلمين، وهو مايتجلى
لنا من كيفية التيمم من الجنابة في غياب الماء أو ندرته أو الجرح والمرض الذي يصاحبه خوف من زيادة المرض،
أو نجاسة المياه المتوفرة أو خوف خروج وقت الصلاة، إذ يتم الإكتفاء مسح الوجه والكفين وذلك إستدلالا بالنصوص
القرآنية وبالأحاديث النبوية.
فالطريقة الصحيحة للتيمم من الجنابة نستشفها من الحديث المروي عن عمار بن ياسر رضي الله عنهما حين قال: ” بعثني رسول الله صلى الله عليه وسلم في حاجة فأجنبت فلم أجد الماء، فتمرغت في الصعيد، كما تمرغ الدابة، فذكرت ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم فقال: ( إنما كان يكفيك أن تصنع هكذا) فضرب بكفه ضربة على الأرض، ثم نفضها ثم مسح بها ظهر كفه بشماله، أو ظهر شماله بكفه، ثم مسح بها وجهه“، حديث متفق عليه

الطريقة صحيحة للتيمم بالصور

ولمزيد من والتوضيح إرتأينا أن نعمل على تقديم شرح للطريقة الصحيحة للتيمم بالصور التي توضح كيفية التيمم بالصعيد الطيب ( الرمل، التراب، الحصى، أو الحجر التي يشرط فيها أن طاهرة غير نجسة)، وهي على الشكل التالي:

الطريقة صحيحة للتيمم بالصعيد الطيب بالصور
الطريقة صحيحة للتيمم بالصور

يمكنكم الإطلاع أيضا على:

مقتبس من المراجع التالية:

ماهي الطريقة الصحيحة للتيمم عند المالكية؟

مسح اليدين إلى الكعين وجوبا، والزيادة إلى الفرفقين فهو مستحب.

ماهي الطريقة الصحيحة للتيمم من الجنابة؟

يتم التطهر من الجنابة بالتيمم في الحالات التي تجوز كغياب الماء، والخوف من الخروج من وقت الصلات…، بالإكتفاء بمسح الوجه والكفين.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى